أخبار المحافظات الجنوبيةاخبار شبوةصحافة نت فقط

قوات المقاومة الجنوبية والشرعية تطهّر 6 مواقع في عسيلان من الحوثي

يافع نيوز- متابعات

حققت قوات الشرعية والمقاومة الجنوبية بدعم من التحالف العربي أمس انتصارات جديدة في معارك التحرير، حيث طهرت ستة مواقع جديدة في عسيلان على أطراف شبوة من فلول الميليشيات وأسرت 80 مسلحاً منهم في وقت بلغت حصيلة قتلى الانقلابيين خلال اليومين الماضيين أكثر من 160 قتيلاً على مختلف الجبهات، فيما كثف التحالف العربي تغطية جبهة صعدة بـ 80 صاروخاً استهدفت إمدادات وعربات نقل مسلحين ومصانع أسلحة، كما دمر التحالف مخزن أسلحة للانقلابيين في الحديدة.

وفي يوم جديد حافل بالانتصارات، قتل نحو 160 وأسر العشرات من ميليشيات الحوثي الإيرانية، خلال 24 ساعة من المعارك مع القوات الشرعية والمقاومة الجنوبية. وقالت المصادر إن عدد القتلى من الميليشيات المتمردة بلغ 160، فيما تم أسر العشرات من المسلحين. والحصيلة التي كشفت عنها المصادر، هي ضحايا المواجهات في العاصمة صنعاء والمناطق الأخرى الخاضعة لسيطرة الحوثيين، ومنها جبهات ميدي وحرض وتعز وصرواح والجوف ونهم وبيجان وصعدة. وترفع هذه الأرقام حصيلة قتلى الميليشيات خلال أسبوع إلى أكثر من 1100 قتيل.

تطهير 6 مواقع

وعلى جبهة شبوة، تمكن الجيش والمقاومة الجنوبية بعسيلان شبوة من تطهير ستة مواقع جديدة من فلول ميليشيا الحوثي الانقلابية من بينها منطقة «حيد بن عقيل» التي تمثل المعقل الرئيس للميليشيا في وادي بلحارث عقب إطباق الحصار عليها وقطع خطوط الإمداد لها طيلة ثلاثة أيام متتالية.

وأكدت مصادر ميدانية لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) تطهير مواقع محطة لحجن ودار آل منصر والخيالة والحمى من فلول هذه العصابات المارقة على الشرع والنظام والقانون.

وأفادت المصادر بمواصلة حصار الجيش والمقاومة الجنوبية لما تبقى من فلول الميليشيا في جبل لخيضر ونقطة السليم والصفراء والتي تمثل آخر مواقع يتواجد بها عناصر الميليشيا الانقلابية في مديرية عسيلان. ودارت معارك عنيفة بين الجيش والمقاومة الجنوبية وفلول الميليشيا الأمامية في قرية سمنة بوادي خر كما تم إفشال محاولة التفاف للميليشيا من جهة سلسلة جبل القويم بالوادي.

في الأثناء دمر طيران التحالف في غارات له مركزة رتلاً عسكرياً للميليشيا في أسفل عقبة القنذع التي تربط بين البيضاء وطقم يحمل مجموعة منهم في قرية عنية بوادي خر.

أسر 80 حوثياً

وكشف الجيش اليمني عن أسر نحو 80 مسلحاً حوثياً خلال المعارك التي اندلعت اليومين الماضيين في بيحان وعسيلان. وقال الناطق الرسمي باسم الجيش اليمني، العميد عبده مجلي، إن سيطرة القوات الحكومية والمقاومة الجنوبية على مديريتي بيحان وعسيلان غربي شبوة سيقطع الإمداد بشكل كامل عن الحوثيين من الجهة الجنوبية. كما أشار مجلي إلى أن الانتصار العسكري هو استكمال تحرير ما تبقى من المدن في هذه الجبهة، لافتاً إلى أن التقدم العسكري سيمهد الطريق لتحرير البيضاء، من قبضة الحوثيين. كذلك أكد أن الفرق الهندسية بدأت بتفكيك الألغام التي زرعها الحوثيون في مديرية بيحان.

مخازن أسلحة

إلى ذلك، دمرت مقاتلات التحالف مخازن أسلحة للانقلابيين في مديرية الحوك بمدينة الحديدة وأخرى في مطار المدينة والقاعدة الجوية. ووفق مصادر الجيش الوطني قتل أكثر من 25 مسلحاً من ميليشيا إيران في حين دوت أصوات انفجارات ضخمة في الأماكن المستهدفة جراء انفجار مخازن الأسلحة واستمرت الانفجارات لأكثر من خمس ساعات.

وواصلت قوات الشرعية والمقاومة الجنوبية تقدمها بعد أن قامت بتأمين مدينة الخوخة بشكل كامل، حيث تم نشر قوات أمنية في المدينة وفي الطرقات المؤدية إليها. وقال القائد العام لجبهة الساحل الغربي أبو زرعة المحرمي إن قوات الشرعية والتي تضم المقاومتين الجنوبية والتهامية واصلت تقدمها في مناطق تبعد ستة كيلومترات خلف مدينة الخوخة التي تم السيطرة عليها الأسبوع الماضي.

وحسب المحرمي فإن التقدم جاء بعد أن استكملت القوات تأمين المدينة والطرقات المؤدية إليها، حيث قامت الفرق الهندسية بنزع الآلاف من الألغام التي زرعتها الميليشيات الحوثية في الطرقات والقرى السكنية. وقال إن عملية التأمين ساعدت القوات على التقدم والانتشار حيث عثرت القوات على مصنع للعبوات الناسفة وكميات كبيرة من الألغام والمتفجرات.

في غضون ذلك، قصفت مروحيات أباتشي التابعة للتحالف مواقع ميليشيا الحوثي في صعدة ومناطق حدودية مع الجوف، بأكثر من 80 صاروخاً. وذكرت مصادر صحافية أن القصف استهدف مواقع الحوثيين بمنطقتي الأجاشر وخليقا في صعدة. ويأتي هذا بعد تحرير أغلب مواقع خليقا المجاورة لمحافظة الجوف والتحامها جبهة البقع.

وفي تعز، دوت انفجارات ضخمة مع تجدد المواجهات بين قوات الشرعية وميليشيات الحوثي الإيرانية في محيط معسكر التشريفات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

إغلاق